التفكير التصميمي (#DT-5-MAY-2024)

3.700,00 ر.س

نبذة عامة عن الفعالية:

تُعد منهجية التفكير التصميمي من أفضل المنهجيات التي تستخدمها كبرى الشركات في عالم الأعمال؛ لأنها تركز على حل المشكلات بطريقة إبداعية وذلك من خلال إعطاء الأولوية لرغبات ومتطلبات العملاء كركيزة أساسية في بناء المنتجات. إنها المنهجية التي تجمع بين رغبات العملاء مع حلُلنا الممكنة والمجدية اقتصاديًا. يقول أرني فان أوستروم: التفكير التصميمي هو عقلية وليست مجموعة أدوات أو سلسلة من الخطوات.  

الفائدة المكتسبة:

إذا كنت تعمل على فكرة مشروع أو تبني منتجا، فأنت تحتاج إلى اعتماد تصور مختلف وقادر على توسيع إدراكك حول قدراتك التقنية وحاجة العميل وجدوى العمل، لن يكون متوفرا من خلال اعتماد المنهجيات الكلاسيكية التي تركز على النظرية وتهمل الفعل.
  1. معرفة وتجنب الأخطاء التي يقع فيها رواد الأعمال الجدد.
  2. بناء فهم ذكي ودقيق حول تصميم الخدمات والمنتجات.
  3. الحصول على فرصة حقيقية للوصول إلى المنتج الذي طالما حلمت بالوصول له.
 

محاور الفعالية:

  1. مفهوم التفكير التصميمي، واكتشاف طرق فهم حاجة العميل.
  2. أدوات توليد الأفكار من خلال الممارسة الفعلية على مشاريع حقيقية.
  3. الطرق الأنجح لتصميم النماذج الأولية للمشاريع.
  4. اختبار نماذج المشاريع بطريقة منهجية للحصول على أفضل النتائج.
 

أهداف الفعالية:

  1. توسيع الرؤية في اتجاه العميل.
  2. فهم حاجة العميل وإدراك المنتج المناسب له.
  3. اكتساب مهارات توليد الأفكار.
  4. تصميم أكثر من نموذج لمشروعك.